صحيفة تابعة للمرشد الإيراني تهاجم علي السيستاني المرجع الشيعي في العراق

هاجمت صحيفة ”كيهان“ التابعة لمكتب المرشد الإيراني آية الله علي خامنئي اليوم السبت، المرجع الشيعي البارز في العراق علي السيستاني، معتبرة أن ”دعوة السيستاني للأمم المتحدة للإشراف على الانتخابات البرلمانية المقبلة هو إعلان عن إفلاسه وعدم الثقة بالشعب والرهان على الأجانب“.

وقال رئيس تحرير الصحيفة المُتشدد حسين شريعتمداري، إن ”طلب آية الله السيستاني في اجتماعه منتصف (سبتمبر) أيلول الجاري مع مبعوثة الأمم المتحدة للعراق، جينين هينيس بلاسخارت، من الأمم المتحدة الإشراف على الانتخابات البرلمانية، هو دليل على إفلاسه (السيستاني)، وعدم الثقة بالشعب العراقي والرهان على الأجانب“، مؤكدا أن السيستاني ”بريء من هذين الأمرين“.

وأضاف، في افتتاحية الصحيفة، أن ”ما طلبه المرجع الشيعي السيستاني لا يتناسب مع موقعه البارز في العراق، وأن الأمم المتحدة هي التي بحاجة إلى دعمه لتبرير أهليتها (للإشراف على الانتخابات)“،  مبينا أن ”الدعوة لا تنسجم مع مكانة العراق كدولة مستقلة نالت استقلالها وحريتها بالتضحيات“.

ومضى شريعتمداري قائلا: ”نعتقد بقوة أن خطأ من قبل مكتب المرجع السيستاني قد وقع في نشره تقرير الاجتماع مع ممثلة الأمين العام للأمم المتحدة في العراق، ومن المتوقع أن يصححوا ما ذكر في بيان مكتبه“.

ويعد المرجع السيستاني من أشد المعارضين للتدخلات الإيرانية في شؤون العراق، حيث شدد مؤخرا على أهمية إجراء الانتخابات في موعدها المقرر (في شهر حزيران/يونيو من عام 2021) بقانون منصف وعادل لجميع الأطراف، وبسط هيبة الدولة ووقف السلاح المنفلت، وعدم السماح بالتدخلات الخارجية، وفتح ملفات الفساد الكبيرة في البلد لمحاسبة الفاسدين“.

وفي سياق متصل، اعتبرت وسائل إعلام إيرانية، مقال رئيس تحرير صحيفة تابعة لخامنئي، بأنها ”انتقاص من مكانة المرجع السيستاني وهي بمثابة تحديد تكليف لمرجع بارز“، كما ذكرت وكالة أنباء ”خبر أون لاين“.

المصدر : إرم نيوز

هل كان المحتوى مفيد؟

تقييمك للمحتوى يساعدنا على تقييمه وتحسينه ليقدم لك كل ما يناسبك.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *